النشاطات السياحية والترويج السياحي

النشاطات السياحية والترويج السياحي

قصد إنشاء ثقافة سياحية حقيقية لدى المجتمع المدني، وتوعيتهم بالنشـاط السيـاحي  ، اعتادت  مديريـــة السياحـــة على مدار السنوات الماضيـــــــة ، بالتنسيق مع مختلف الشركاء ، والحركـــة الجمعوية العمل على توعية السكان بهذا النشاط وأبعاده على المستوى المحلي والجــــهوي وقد لعبت دورا أساسيا في  عملية الترويج والمحافظــــة على القيم التقليدية وحماية المناطـــق والمواقع السياحية والأثرية والطبيعية، وفي هذا الخصوص،سجلت المديرية حضورها في مختلف المناسبات ، من خــــــلال برنامج مكثف ، في غضون سنة 2011 ، و التي نستدل بها  كعينة حديثة عن نشاط المديرية :

 01-   تنظيم يوم تربوي إعلامي و تحسيسي بتاريخ 16 أفريل 2012 لفائدة تلاميذ           و طلاب الاكماليات و الثانويات  بثانوية الرائد سي الزبيرمن خلال نشاطات قيمة لغرفة الصناعة التقليدية و الحرف بتيارت  و مساهمة مديرية السياحة بتوزيع جوائز رمزية و مونوغرافيا سياحية و دليل سياحي وخارطة سياحية لأحسن الطلاب و هذا كله بهدف غرس الثقافة السياحية لديهم منذ الصغر.

02- الاحتفال باليوم العربي للسياحــة المصادف ليوم 23 جوان 2012 بالتنسيق مع الديوان البلدي للسياحة لبلدية سيدي الحسني  بمر كز الاعلام و التوجيه السياحي– تيارت من خلال برمجة  محاضرة حول المواقع الاثرية و السياحية بولاية تيارت.

 02-الاحتفال باليوم الوطني للسياحــة المصادف ليوم 23 جوان 2012 بالتنسيق مع الديوان البلدي للسياحة لبلدية سيدي الحسني  بمر كز الاعلام و التوجيه السياحي– تيارت من خلال برمجة النشاطات التالية :

 –      توزيع مونوغرافيا سياحية و دليل سياحي وخارطة سياحية. و برمجة  رحلة سياحية لأحسن المشاركين في المسابقة لولايتي  ادرار و بشار أو الى إحدى الولايات الشرقية.

-      توزيع الجوائز على أحسن المشاركين في المسابقة السياحية بمناسبة اليوم الوطني للسياحة –13 مشاركا-

-      برمجة  محاضرة حول الموقع الاثري و السياحي لخلوة ابن خلدون بفرندة.

-      توزيع شهادات تقديرية مع هدية رمزية للدكتور محمودي اعمر صاحب المحاضرة.

-      تكريم أنشط حرفي، على أساس عدد المشاركات الوطنية والدولية.-01 مكرم-

-      تكريم صاحب أحسن  منتوج ترويجي يباع للسائح.-01 مكرم-

و من أهداف هذا اليوم الإعلامي :

          1- تثمين المؤهلات والقدرات السياحية الوطنية

      2- تشجيع السياحة الداخلية  وتحسيس المحيط حول الفعل السياحي

          3-الإسهام  في تنمية  الثقافة  السياحية  لدى مختلف شرائح المجتمع.

 03- مداخلة السيد مدير السياحــــة  و الصناعة التقليدية عبر إذاعــــــــــة تيارت ليوم27/09/ 2012 بمناسبة اليوم العالمي للسياحة  للتعريف بالمؤهلات السياحية لولاية تيارت.

 04-الاحتفال باليوم العالمي للسياحــة المصادف ليوم  27 سبتمبر2012 من خلال برمجة النشاطات التالية :

  –      زيارة للأجنحة الخاصة بمعرض للصور  الإشهارية  للولايات بمركز الإعـلام والتوجيـه السيـاحي الكائن بطريق فرندة – مقابل سوق الجملة؛

-      زيارة لمعرض الصناعة التقليدية و الحرف بدار الصناعة التقليدية؛

-      تقديم محاضرة حول ( السياحة و التنمية المستدامة) ؛

-  توزيع الجوائز على المشاركين الثمانية في المسابقة السياحية المنظمة على هامش الاحتفال باليوم العالمي للسياحة ، مع توزيع مطويات سياحية،خريطة سياحية ودليل سياحي و برمجة  رحلة سياحية للمشاركين في المسابقة.

و من أهداف هذا اليوم الإعلامي :

    – دور السياحة في تذليل العوائق القائمة بين الثقافات ؛

    – إبراز أهمية المواقع الأثرية السياحية في جلب السياح ؛

- دور المجتمعات المحلية في التنمية السياحية و الإفادة منها.

   06  – المساهمة في إنجاح التظاهرة الفروسية السياحية والتي أقيمت خلال الفترة الممتدة من  31أكتوبر إلى 04 نوفمبر2012 وتحت الرعاية السامية لكل من  السيد وزير الشباب والرياضة  والسيد والي ولاية تيارت, تشرفت مديرية السياحة والصناعة التقليدية لولاية تيارت  بالمشاركة بالبرنامج التالي:

-             تنظيم مسابقة لأحسن موضوع أو مقال أو تحقيق يتناول أهمية الفروسية السياحية ودورها في ترسيخ القيم السامية في المجتمع الجزائري, والمسابقة مفتوحة للتلاميذ

 وطلاب الثانويات والجامعات وكل المهتمين قصد تسليط الضوء  على أبعاد التظاهرة الفروسية على أن يتم توزيع جوائز تشجيعية لأحسن المشاركين.

 –           معرض للصور الإشهارية السياحية التي تبرز الإمكانيات والقدرات السياحية والحموية بولاية تيارت بشكل خاص والجزائر بشكل عام من 31 اكتوبرإلى 04 نوفمبر2012 بقصر الرياضة-طريق الجزائر العاصمة.

 –          معرض لمنتوج الصناعة التقليدية والحرف واللباس التقليدي ولاسيما ما تعلق بالسروج ولوازم الخيل بالتنسيق مع غرفة الصناعة التقليدية والحرف خلال الفترة الممتدة من 31 اكتوبرإلى 04 نوفمبر2012 بقصر الرياضة-طريق الجزائر العاصمة.

-         تكريم عشرة مشاركين في المسابقة السياحية الشبانية المنظمة على هامش الاحتفال بالصالون الوطني الثاني للفروسية السياحية للشباب.

-          تكريم حرفيين اثنين من المشاركين خلال معرض الصناعة التقليدية والحرف واللباس التقليدي ولوازم الخيل والسروج.

  – تعيين مفتش في السياحة كممثل  للمديرية وعضو في لجنة التحكيم  وتقييم أعمال المشاركين وتعيين 03 مفتشين في السياحة  كمرشدين سياحيين في اللجنة التقنية لإختيار الخيول والمسالك.

 – المشاركة في فعاليات الصالون الدولى للسياحة والأسفار أيام 16، 17 ،18 ،19 ماي 2012 بقصر المعارض بالجزائر العاصمة .

 – إنجاز لافتات إشهارية للمواقع السياحية والحموية بولاية تيارت وهذا قصد تسويق صورة الجزائر السياحية وإبراز الإمكانيات و القدرات السياحية و الحموية للولاية  .

 – تدشين فندق الجدار بتيارت من طرف السيد والي الولاية بحضور السلطات المحلية بمناسبة خمسينية الإستقلال يوم 31 اكتوبر 2012 .

 – تدشين فندق تفاح المماليك من طرف السيد والي الولاية بحضور السلطات المحلية بمناسبة خمسينية الإستقلال يوم 11 ديسمبر 2012 .

         عموما كانت حصيلة النشاطات التي تضمنها البرنامج السنوي للمديرية لسنة 2012، ثرية ومشجعة أما التظاهرة الكبرى التي كانت المديرية تعتزم تنظيمها، احتفالا باليوم العربي للسياحــــة ، تتضمن يوم إعلامي ودراسي حول الثروة الحموية ودورها في التنمية المحلية، تتبع بزيارة إلى حمام سرغين المعدنـــي وكانت تمثل الركيزة الأساسية للبرنامج السنوي لنشاط المديرية لسنة 2012 ، لم يكتب لها النجاح  بسبب عدم تلقي المساندة من الأطراف الرسمية المدعوة ، من جهة وبسبب العجز المالي للمديرية في تلك الفترة نظرا لتأخر استلام الميزانية السنوية المخصصة لمديرية السياحة من جهة أخرى، ولأن تظاهرة بذلك الحجم ،كانت تتطلب إمكانات مادية كبيـــرة ، فقد تم إلغاؤها مع الاحتفاظ بإمكانية إدراجها مجددا في إطار البرنامج السنوي للسنة المقبلة.

        في هدا الإطار فان مصالح المديرية سطرت برنامجا ثريا، تحسبا لسنة 2013،         يتضمن الاحتفال  باليوم العربي واليوم الوطني للسياحة واليوم العالمي للسياحة ، كما يعتزم القائمون على إدارة شؤون المديرية إعـــادة بعث بعض الأعيــاد المحليــة و الملتقيـــات المشهورة  في الولاية من خلال مد يد العون لمديرية الفلاحة بالولاية المشرفة و الوصية على هده التظاهرات ، التي اختــفت في المدة الأخيـــرة مثل عيد الفرس ،عيد الخـــــروف  و عيد القمح . و مد يد العون الى مديرية الثقافة بالولاية قصد تنظيم ملتقى تاقدمت عاصمة الدولة الرستمية و دولة الامير عبد القادر مؤسس الدولة الجزائرية الحديثة بتاقدمت، وملتقى العلامة عبد الرحمن إبن خلدون بفرندة. و اقامة عدد من المعــارض لفائــدة بعض الحرفيين ترويجا لمختلف الصناعات التقليدية المحليــة والجهويــة  مع احياء  تظاهرة عيد الزربية بقصر الشلالة.

أضف تعليقك